إخوان تيوب

في مصر.. تُصالح أو تُشرّد

0
0
81 أيام مضت, 111 مشاهدات
مصيران كلاهما مر، ومحكوم بأحدهما على ملايين المصريين من أصحاب البيوت التي تقول الحكومة إنها مخالفة، لا مفر منه ولا مهرب؛ فكان الغضب.. غضبة من لم يبق لديه ما يخسره؛ فالسجن ربما أحب إليهم مما يدعون إليه من دفع مبالغ لا يطيقونها أو هدم البيت والمأوى.